بين قُلتُ...و.. نَقَلتُ..!!


 ذكر شيخنا حفظه الله قصةً – رواها بالمعنى - عن الشيخ حماد الأنصاري رحمه الله، أنه و في مناقشته لدكتوراه أحد الطلاب، قال الطالب في بعض المواضع من رسالته: قلتُ، فقال له الشيخ حماد رحمه الله: قلتَ في الصفحة الفلانية: قلتُ، فقال الطالب: نعم، فقال له الشيخ حماد رحمه الله: من أين لك بهذا الذي قلتَه؟ ما ينبغي لك أن تقول قلتُ.. . 

قال شيخنا عبد الغني معلقًا على كلام الشيخ حماد رحمه الله: لعله لو كان آخرٌ مكان الشيخ الأنصاري لقال للطالب: لعلك حرَّفت كلمة نقلتُ، وحذفتَ حرف النون فقلتَ: قلتُ! .


ثم قال شيخنا عبد الغني حفظه الله: المهم: الشيخ حمَّاد عابَ على الطالب قولَه: قلتُ، وقال له: أنت تقول: « نقلتُ، ولا تقل: قلتُ ».

ثم قال شيخنا: « على مثلِ هذا ينبغي أن يتربَّى الناس، لكن للأسف، التَّعالم صار من حُسن التَّعلم، والمتعالِم هو المتعلِّم ».

سيصدر قريبا

Islam.jpg